وكالات - النجاح - قال المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، إنه قلق من التصعيد العسكري في محيط "قصر المعاشيق الرئاسي" بمحافظة عدن.

وقال غريفيث، عقب تقارير تفيد بوقوع اشتباكات على مقربة من القصر الرئاسي، "شعرت بالقلق إزاء التصعيد العسكري في عدن، خاصة.. إزاء الخطاب الأخير الذي يشجع على العنف ضد المؤسسات اليمنية".

ودعا المبعوث الأممي الأطراف السياسية إلى التهدئة والجلوس إلى طاولة الحوار، حسبما أفادت "رويترز".

ووقعت اشتباكات في مدينة عدن بالتزامن مع تشييع ضحايا "الخميس الدامي"، وعقب إعلان الحوثيين مسؤوليتهم عن قصف معسكر "الجلاء" في مديرية البريقة بصاروخ باليستي وطائرة مسيرة، ما خلف عشرات القتلى والجرحى