وكالات - النجاح - استهدفت القوات التابعة لـ "أنصار الله" الحوثية مطار جازان وقاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط في عسير، فيما أعلن التحالف العربي بقيادة السعودية إحباط هجومين نفذا بطائرتين مسيرتين.

وصرح المتحدث باسم القوات الحوثية، العميد يحيى سريع، بأن سلاح الجو المسير جدد عملياته بعمليتين هجوميتين بعدد من طائرات "قاصف2K"، استهدفت قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط في عسير، جنوب المملكة.
وأكد في تصريحات نقلتها قناة "المسيرة"، "أن هذه العمليات تأتي ردا على استمرار "العدوان" حيث بلغت غاراته الجوية خلال الـ 12 ساعة الماضية 19 غارة.
وشدد يحيى سريع على أنه كلما استمرت السعودية في التصعيد والحصار، كانت العمليات مستمرة ومتصاعدة وفي توسع مستمر.

وفي وقت سابق أعلن المتحدث باسم القوات الحوثية أن "الطيران المسير نفذ عملية واسعة باتجاه مطار جازان الإقليمي بعدد من طائرات (قاصف K2)".

وأضاف العميد يحيى سريع أنه تمت إصابة الأهداف بدقة عالية.

وتابع قائلا إن العملية استهدفت مرابض الطائرات بلا طيار، وأدت إلى تعطل الملاحة الجوية في المطار.

وختم بالقول: "هذه العملية تأتي في إطار الرد على الحصار المتواصل على الشعب اليمني".

من جهته، أعلن التحالف العربي إسقاط طائرتين مسيرتين في الأجواء اليمنية أطلقهما الحوثيون باتجاه جازان.