العربية - النجاح - أكد نائب رئيس المجلس الانتقالي العسكري في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو، المعروف بـ "حميدتي"، أنه لا يرغب أن يكون "رئيسا للسودان".

وقال رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق أول عبد الفتاح برهان، إنه سيتم حل المجلس العسكري بعد تشكيل المجلس السيادي، مشيرا إلى أن "هناك جهات كانت لا ترغب في الوصول إلى اتفاق بين الأطراف" السودانية، مشيرا إلى "جهات سياسية تتربص بالثورة".

وأشار حميدتي إلى " خفض عدد أعضاء المجلس العسكري بالمجلس السيادي إلى 5 أعضاء".

واعترف نائب "الانتقالي" بحدوث "فوضى عقب فض الاعتصام"، مشيرا إلى أن "المسؤول عن الفوضى هو الذي أمر بمداهمة الاعتصام وهو قيد الاعتقال حاليا".

وتعهد حميدتي "بمحاسبة كل من يثبت تورطه من قوات الدعم السريع في التجاوزات بحق المتظاهرين".