وكالات - النجاح - أعرب المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، السفير أحمد حافظ، عن ترحيب مصر بقرار الإدارة الأميركية استئناف المساعدات الاقتصادية والتنموية والإنسانية للشعب الفلسطيني الشقيق، بما في ذلك استئناف تمويل وكالة الأونروا.

وأضاف في بيان اليوم الخميس، إن استئناف المساعدات من شأنها أن تسهم في رفع المعاناة عن الفلسطينيين، إضافة إلى توفير دعم مادي في مواجهة تحديات اقتصادية وإنسانية غير مسبوقة.

وتابع قائلا:" كما يتيح للأونروا توفير الخدمات الضرورية للشعب الفلسطيني."