نابلس - النجاح - قتل سبعة أشخاص على الأقل في انفجارين منفصلين بجنوب ووسط الصومال خلال الساعات الـ24 الماضية.

حيث انفجرت قنبلتان كانتا مزروعتين أمام منزل مسؤول عسكري في بلدة ونلوين على بعد 90 كيلومترا شمال غربي العاصمة مقديشو في وقت متأخر أمس السبت، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص بينهم جنود ومدنيون. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وفي السياق ذاته، نفذ ثلاثة مسلحين في سيارة اليوم الاحد، هجوما على نقطة تفتيش عسكرية في بلدة باكادوين بولاية غلمدغ وسط الصومال.

وأطلق الجنود النار على السيارة بعد أن تجاهل راكبوها أوامر التوقف، ولقي ثلاثة جنود حتفهم في الهجوم وأصيب اثنان آخران حسب مسؤول أمني محلي.

وتشهد الصومال تفجيرات وهجمات مسلحة بشكل شبه يومي،  حيث تشن "الشباب" المتشددة حملة منذ 12 عاما للإطاحة بالسلطات القائمة.