وكالات - النجاح - أشار تقرير نشرته وكالة الأسوشيتدبرس نقلاً عن مصادر حكومية إلى أن المغرب جمّد نشاطاته العسكرية ضمن التحالف العربي، الذي يخوض حرباً في اليمن ضد جماعة الحوثي ، واستدعى سفيره في الرياض.

وبحسب التقرير، فإن التوترات بين المغرب والسعودية ازدادات مؤخراً على خلفية "التحركات" السعودية في اليمن. وقال مسؤول حكومي مغربي إن الرباط لم تعد تشارك في التدخل العسكري في اليمن ولا تحضر اجتماعات وزراء دول التحالف العربي، دون إضافة أي تفاصيل أخرى.

يشار إلى أن المغرب لم يفصح عن حجم مشاركته في التحالف العربي، الفاعل عسكرياً في اليمن منذ عام 2015. وتسبب الحرب في اليمن حتى الآن في مقتل الآلاف ونزوح أكثر من ثلاثة ملايين يمني، بالإضافة إلى أسوأ كارثة إنسانية، بحسب معطيات الأمم المتحدة.

وكان وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، قد أوضح في مقابلة تلفزيونية ، أن لدى المغرب تحفظات على جولة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في عدد من الدول العربية.