النجاح - أعلنت كينيا حالة "الكارثة القومية"، وطلبت المساعدة الدولية لمواجهة الجفاف الذي يجتاح البلاد، وطلبت المساعدة ودعم جهود الحكومة لمواجهة الجفاف الذي يجتاح البلاد معرضا الناس والماشية والحياة البرية لمخاطر جمة.

وقدر الصليب الأحمر الكيني أن نحو 2.7 مليون شخص بحاجة لمساعدات غذائية بعد أن شح المطر في أكتوبر/ تشرين الأول، ونوفمبر/ تشرين الثاني، فيما لا يحل موسم الأمطار المقبل قبل أبريل نيسان.

وأوضح برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إنه يحتاج إلى 22 مليون دولار على مدى يتراوح بين ستة وتسعة أشهر مقبلة لتوفير الدعم الذي يشمل تقديم وجبات مدرسية لما يصل إلى 428 ألف طفل عادة ما يعتمدون على تلك الوجبة باعتبارها وجبتهم الأساسية خلال اليوم.

ويجتاح الجفاف الكارثي 23 من أصل 47 مقاطعة في البلاد.