وكالات - النجاح - قدّمت بلدات وقرى شرق القدس المحتلة، التماسا لمحاكم الاحتلال ضد النفق الاستيطاني المزمع إقامته أسفل حاجز قلنديا العسكري.

وقدّمت مجالس جبع ومخماس وبرقة والرام وكفر عقب بمحافظة القدس، وأصحاب أراضٍ خاصة متضررين، التماسا لمحاكم الاحتلال ضد هذا المخطط الذي يربط شارع "60" شرق رام الله بشارع "443" الاستيطاني؛ لصالح المستوطنين.

وقال المحامي علاء محاجنة، إن الاعتراض قدّم على مخطط تم نشره من قبل الاحتلال مطلع العام الجاري.

وأضاف أن المخطط عبارة عن نفق وشارع كبير يبتلع مئات الدونمات من أراضي المواطنين في تلك البلدات والقرى، ويشكل مساسا بالحقوق الفلسطينية في حرية الحركة والتنقل.

وأوضح محاجنة أن الهدف من وراء المخطط تسهيل حركة المستوطنين من دوار جبع وقرب قرية حزما، وتسهيل حركتهم بأنفاق وشوارع عنصرية، على حساب حرية حركة المواطنين الفلسطينيين.