النجاح - دعت جمعيات استيطانية متطرفة، اليوم الاثنين، أنصارها من المستوطنين إلى المشاركة في اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى المبارك.

وذلك  يوم غدٍ الثلاثاء، بذريعة إحياء ما يسمى بذكرى حصار "الهيكل المزعوم" بحسب النصوص اليهودية.

وكشفت إعلانات وزعتها هذه الجمعيات، عن نية تنفيذ اقتحامات مع تقديم شروحات يلقيها حاخامات داخل الأقصى ومصلى باب الرحمة.

يذكر ان وتيرة اعتداءات المستوطنين واقتحاماتهم للمسجد الاقصى ارتفعت خلال الفترة الماضية، وسط حماية مشددة من قبل قوات الاحتلال، حيث اعتقلت قوات الاحتلال اليوم، شابا من باحات المسجد الاقصى خلال تامينها لاقتحامات المستوطنين.