القدس - النجاح - قررت سلطات الاحتلال، اليوم الأحد، إبعاد المُسنّة المقدسية، نفيسة خويص عن المسجد الأقصى المبارك.

جاء قرار الإبعاد بعد التحقيق مع السيدة خويص عدة ساعات في مركز التوقيف والاعتقال المعروف باسم "القشلة" في باب الخليل بالقدس القديمة.

في السياق ذاته، قررت سلطات الاحتلال إبعاد رئيس قسم المخطوطات في المسجد الأقصى رضوان جمال عمرو عن المسجد المبارك لمدة أسبوع.

كما قررت إبعاد الشاب المقدسي عرين زعانين عن القدس القديمة والمسجد الأقصى لمدة أسبوعين.