النجاح - اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين وعناصر من مخابرات الاحتلال الإسرائيلي صباح الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة أمنية مشددة.

ووفقًا لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، فإن 62 مستوطنًا و50 عنصرًا من مخابرات الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى، وتجولوا في باحاته بشكل استفزازي.

وأغلقت شرطة الاحتلال باب المغاربة الساعة العاشرة والنصف صباحًا بعد انتهاء فترة الاقتحامات الصباحية لهؤلاء المتطرفين، وتوفير الحماية لهم بدءً من دخولهم من باب المغاربة وتجولهم في باحات الأقصى وخروجًا من باب السلسلة.

وواصلت شرطة الاحتلال تشديد إجراءاتها على دخول المصلين للأقصى، واحتجزت هوياتهم الشخصية عند الأبواب، ورغم ذلك إلا أن العشرات من أهل القدس والداخل المحتل توافدوا منذ الصباح للمسجد، وتوزعوا على حلقات العلم وقراءة القرآن الكريم، وتصدوا لاقتحامات المستوطنين.