النجاح - جلسة عادية عقدها مجلس أمناء جامعة النجاح الوطنية عبر خلالها عن اعتزازه بالإنجازات التي تحققت على مدار السنوات الماضية في الجامعة وكذلك مستشفى النجاح الجامعي.

الجلسة التي ترأسها رئيس مجلس الأمناء صبيح المصري ونائب رئيس المجلس أ.د. رامي الحمد الله بحضور أعضاء المجلس الذين انضموا قبل ثلاثة اشهر شهدت العديد من القرارات ومنها الطلب من أ.د. ماهر النتشه الإستمرار في إدارة الجامعة كرئيس للجامعة للفترة الحاليـة.

بالإضافة لقرارات بخصوص التثبيت الأكاديمي والترقيات وفق الأصول الأكاديمية المتبعة، وأقـر المجلس أعـداد الطلبة التي ستقبل للعام الأكاديمي 2019/2020 كما تم تشكيل مجلس إدارة لكلية هشام حجاوي التكنولوجية وتشكيل كافـة اللجان المنبثقة عـن مجلس الأمناء.

صبيح المصري رئيس مجلس الأمناء اكد انتخاب الأستاذ الدكتور رامي الحمد الله نائبـاً لرئيـس المجلـس وذلك بتاريخ 25/3/2019، لافـتـاً أن د. الحمد الله قاد الجامعة لسنوات طويلة كرئيس لها حققت فيها العديد من الإنجازات العلمية والوطنية، مشيرا كذلك إلى إنضمام مجموعة من الأعضاء الجدد للمجلس قبل ثلاثة أشهـر من أصحاب الخبرة والكفاءة في المجالات الأكاديمية والإدارية والشخصيات الإعتبارية، للإستفادة من خبراتهم بما يخدم مصالح الجامعة ورؤيتها للسنوات المقبلة.

المصري أكد على ضرورة استبعاد كافة التجاذبات الجانبية، مشيراً إلى أن الجامعة ومنذ عشرات السنين شكلت صرحاً علمياً مهماً في فلسطين، واستطاعت التغلب على كل المعيقات.