النجاح - تقع مدينة دهب في جمهورية مصر العربية في الجزء الجنوبي الشرقي من شبه جزيرة سيناء على بعد ثمانين كيلومتراً تقريباً إلى الشمال من مدينة شرم الشيخ السياحية، وهي تطل على البحر الأحمر وهي تعد مقصداً للعديد من السياح والذين يأتون إليها سنوياً بالآلاف. وتتمتع المدينة بمناخ دافئ في فصل الشتاء؛ لذلك تعد وجهة سياحية مثالية للزيارة والتمتع بالسباحة فيها، ويبلغ متوسط درجات الحرارة فيها 29 درجة مئوية على مدار السنة، ويشكل البدو أغلب سكانها منذ القدم وحتى الوقت الحالي.

سُمِّيت المدينة بهذا الاسم نسبة إلى رمال شواطئها الذهبية، وهي مدينة محاطة بالجبال من جميع الجهات، وقد كانت في الماضي عبارة عن قرية صغيرة ينتشر فيها صيد السمك،ثم قامت الحكومة المصرية بعد ذلك بالاعتناء بها وتطويرها وإنشاء العديد من الفنادق والمرافق السياحية فيها، لتصبح بعد ذلك من أشهر المدن السياحية في دولة مصر.

و من اشهر الاماكن السياحية فيها

من اهم معالم دهب الطبيعية محمية نبق لما تتمتع به من ثروة برية وبحرية لا مثيل لها في محميات العالم//// حيث تضم المحمية نباتات وطيور وحيوانات برية نادرة ومُهددة بالانقراض يصل عددها إلى 134 فصيلة منها 86 نوع مُنقرض بالفعل وأنواع فريدة من الأسماك والشعاب المُرجانية الملونة.

جزيرة كورال

أحد افضل اماكن سياحية في دهب القريبة من الحدود الفلسطينية لكل من يبحث عن جمال الطبيعة مُقترن بكلاسيكية الآثار القديمة///// فالجزيرة مُصنفة كواحدة من أهم مواقع الغطس في مدينة دهب السياحية لما تضمه من شعاب مرجانية خلابة قريبة من سطح الماء يُمكن رؤيتها بسهولة حتى من غير المُحترفين في الغطس والغوص.

جزيرة لاجونا

من افضل الاماكن في دهب لمن لا تستهويهم الشواطئ الصخرية في الشاطئ الرملي الوحيد بالمدينة.

تُعد الجزيرة واحدة من أهم مواقع الغطس والغوص في مدينة دهب لما تحتويه من أسماك نادرة وشعاب مرجانية ملونة وخلابة تجعل الغواصين المُحترفين يُقبلون عليها من كل مكان بالعالم لمشاهدة جمالها.

أما لهواة أو محدودي الخبرة في الأمر لا داعي للقلق فالجزيرة تضم مراكز للتدريب على الغوص شهيرة ومُعتمدة عالميًا.

منطقة المسبط من المناطق المُوصى بزيارتها أثناء السياحة في دهب ، حيث تتميّز المنطقة برونق وسحر خاص ومُختلف على عكس معالم دهب الأخرى التي ترتبط بالشواطئ والثروات البحرية والمحميات الطبيعية.

تشتهر منطقة المسبط بمجموعة من المتاجر وساحات المطاعم والمقاهي العصرية إلى جانب نوادي الغوص ومُنتجعات فنادق دهب الراقية.

الثقب الأزرق

من أهم المناطق التي يُقبل على زيارتها مئات الآلاف من البشر سنويًا خاصةً من مُحترفي الغوص والمُغامرين أثناء رحلة السياحة في دهب على الرغم من خطورة المكان.

فالثقب الأزرق يضم مشاهد جذابة لتفاعل الضوء مع النباتات والمخلوقات البحرية والبحر مع الجبال، وتأتي خطورة الثقب من احتوائه على مجموعة من الكهوف الخادعة التي تبدو أقل عُمقًا من عُمقها الحقيقي.

تُعد الصحاري والجبال السيناوية في مدينة دهب السياحية وجهة مثالية ومُميّزة للمُغامرين من هواة رحلات السفاري والتخييم وتسلق الجبال، حيث يُمكنك التجوال عبرها من خلال سيارات ودراجات الدفع الرباعي مع تجربة نمط الحياة البدوية والمشويات والطعام المحلية.