طولكرم - النجاح - استنكر وزير الحكم المحلي المهندس مجدي الصالح، قيام قوات الاحتلال بهدم منازل واعتداء على ملكيات المواطنين في جبارة بمحافظة طولكرم، وبلدة كوبر في محافظة رام الله والبيرة، وفي بلدة سلوان بالقدس الشريف. 

وقال الصالح: " إن هذه الممارسات الاحتلالية تصعيد خطير وهي ليست بالجديدة على هذا المحتل الذي يحاول وبشتى الطرق والوسائل تضييق الخناق على أبناء شعبنا ودفعهم للرحيل عن أراضيهم، الأمر الذي يصب في مصلحة سياساته الاستيطانية التوسعية".

وأكد الصالح خلال زيارة ميدانية تضامنية لقرية جبارة اليوم الأربعاء، من أمام ركام المنزل الذي هدمته قوات الاحتلال صباح اليوم، بأن هذه الزيارة جاءت تجسيداً لتوجيهات سيادة الرئيس، ودولة رئيس الوزراء، بضرورة التواصل الميداني مع كل المواطنين في كافة مناطق تواجدهم لتلمس احتياجاتهم والعمل على تلبيتها ضمن الامكانات المتاحة. 

هذا والتقى الصالح برئيس المجلس القروي في جبارة احسان عوض، وأعضاء المجلس القروي، بحضور مدير عام المشاريع في الوزارة عمر شرقية، ومدير عام حكم محلي طولكرم اياد خلف.

واطلع الصالح على طبيعة الاحتياجات من المشاريع التنموية التطويرية للبلدة، خاصة مشاريع البنية التحتية، بالإضافة إلى الاحتياجات الخاصة اللازمة لاستكمال بناء مقر للمجلس وتشطيبه. 

وجدد الصالح تأكيده بأن الحكومة الفلسطينية ستعمل قصارى جهدها لحشد وتوفير الدعم المالي اللازم لتنفيذ المشاريع التنموية التطويرية التي تسهم في تعزيز صمود المواطنين وتثبيتهم في أراضيهم.