طولكرم - النجاح - سلم جهاز المخابرات العامة وبمشاركة محافظ طولكرم عصام أبو بكر، اليوم الاثنين، مكرمة رئاسية عبارة عن مركبة لجمعية الشعراوية لذوي الاحتياجات الخاصة في بلدة عتيل شمال طولكرم.

وشدد أبو بكر على وقوف الرئيس محمود عباس الدائم والمستمر إلى جانب أبناء شعبنا من خلال تلمس احتياجاتهم، ومساندتهم لمواجهة الظروف الصعبة والناتجة عن ما يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على شعبنا في كل مكان.

وأكد دور المؤسسة الأمنية في تطبيق القانون وحفظ السلم الأهلي، مشيراً إلى دور جهاز المخابرات العامة، ممثلاً باللواء ماجد فرج، واهتمامه بمساعدة ذوي الإعاقة والحالات الإنسانية، والأسر الفقيرة والمعوزة.

من جانبه، شدد مدير مخابرات طولكرم العقيد أيمن أبو سنبل، على أن تقديم هذه المركبة للجمعية تأتي من ضمن لفتات الرئيس محمود عباس، وبمتابعة مباشرة من رئيس الجهاز اللواء ماجد فرج، واستكمالا للحملات التي قام بها الجهاز لمساعدة الحالات الإنسانية والوصول للمواطنين للوقوف إلى جانبهم، مثنياً على دور المحافظ أبو بكر في خدمة المحافظة.

وأثنى أمين سر فتح اقليم طولكرم حمدان إسعيفان، على هذه المساعدة، مؤكداً على ما يقدمه الرئيس محمود عباس، من دعم وإسناد للمواطنين، خاصة هذه الفئة الذين هم بأمس الحاجة للدعم والرعاية.

وعبر رئيس بلدية عتيل نشأت الدقة عن شكره وتقديره للرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، والمحافظ عصام أبو بكر، واللواء ماجد فرج على وقوفهم المستمر إلى جانب ذوي الإعاقة والحالات الإنسانية على مستوى المحافظة، مؤكداً أهمية تقديم هذه المركبة لجميع الشعراوية والتي تعنى بخدمة ذوي الإعاقة.

واستعرض حاتم أبو عيدة مهمات وعمل جمعية الشعراوية، وما تقدمه من خدمات مهمة ومتميزة على مستوى الشعراوية بشكل عام، من خلال رعاية الحالات، مشيداً بما قدمه جهاز المخابرات العامة ممثلاً باللواء ماجد فرج عبر هذه المركبة والتي سيكون لها دور كبير في مساعدة الجمعية للقيام بواجبها تجاه ذوي الإعاقة، مثنياً على جهود المحافظ أبو بكر، وجهاز المخابرات في طولكرم، وكل من ساهم ووقف إلى جانب الجمعية.