طوباس - النجاح - أدان وزير الزراعة رياض العطاري المجزرة التي نفذتها جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، التي أسفرت عن تدمير واقتلاع آلاف الأشجار الحرجية والزيتون، في غابة عينون شرق مدينة طوباس التي تبلغ مساحتها مائتي دونم .

ولفت العطاري، في بيان صدر عنه، اليوم الأربعاء، إلى أن هذه الغابة تمت زراعتها ضمن خطة الوزارة وبرنامج تخضير فلسطين بهدف توسيع المساحة الخضراء ومكافحة التصحر، والتكيف مع التقلبات المناخية، وتحقيق الأمن الغذائي، عن طريق توفير أعلاف مستزرعة وخلق أماكن للترفيه في المحافظة.

وأوضح أن الهدف من تدمير هذه الغابة من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي هو تدمير الموارد الطبيعية الفلسطينية ومنع وصول الفلسطينيين إلى السفوح الشرقيه والأغوار الشمالية، انسجاما مع خطة الضم الإسرائيلي لمنطقة الاغوار، مبينا أن هذه المجزرة هي الثانية في نفس المنطقة حيث تم تدمير مساحة 500 دونم مزروعة بالأشجار الحرجية قبل خمس سنوات.

وكشف العطاري عن توفير أشجار للبدء بزراعتها اعتبارا من يوم غد بمشاركة كافة الجهات الحكومية والقوى الوطنية، وموسسات المجتمع الأهلي والمحلي، من خلال فعالية تطوعية، مطالبا كافة الجهات الدولية التي تعنى بالزراعة بإدانة هذا الفعل الإجرامي بحق الزراعة في فلسطين.