وكالات - النجاح - تحدثت جورجينا رودريغيز، صديقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي عن قراره الخاص بمستقبله مع السيدة العجوز.

وردت رودريغيز، على أسئلة تتعلق بمستقبله الكروي أثناء تصويرها لأحد المسلسلات الوثائقية مع شبكة "نتفليكس" في إسبانيا، زاعمه أنه سيستمر في صفوف السيدة العجوز.

ولطالما ارتبط اسم رونالدو الحاصل على جائزة الكرة الذهبية 5 مرات، الرقم الأعلى من نوعه في العالم خلف الأرجنتيني ليونيل ميسي أيقونة برشلونة الإسباني والمتوج بها 6 مرات، بالرحيل عن تورينو.

لكن صديقة الدون، قالت إن رونالدو نجم فريق ريال مدريد الإسباني السابق والمنضم منه إلى يوفنتوس في صيف عام 2018 نظير صفقة قياسية بلغ قوامها أكثر من 100 مليون يورو، سيستمر في البيانكونيري.

وقالت رودريغيز في معرض ردها على سؤال شخص يسألها عما إذا كان رونالدو سيغادر يوفنتوس في الصيف المقبل: "إنه سيبقى".

وتزادت التكهنات في الشهور الأخيرة حول استمرار رونالدو في يوفنتوس، حتى أن والدة اللاعب قالت إنه سيعود إلى البرتغال رفقة فريق سبورتينغ لشبونة، لكن كلمات رودريغيز قد تبث قدرا كبيرا من الراحة والطمأنينة في نفوس مشجعي يوفنتوس.

وينتهي عقد رونالدو مع يوفنتوس في صيف عام 2022، لكنه يرغب في الرحيل عن السيدة العجوز هذا الصيف، لا سيما عقب عودة المدرب الإيطالي ماسيميليانو أليغري، الذي لا يرتبط معه بعلاقة جيدة.

ووفقًا لصحيفة لاغازيتا ديللو سبورت الإيطالية، فإن رونالدو مرشح للانتقال إلى باريس سان جرمان الفرنسي، خلال صفقة تبادلية بين الناديين.

وأشارت الصحيفة الإيطالية إلى أن رونالدو المرشح الرئيسي لتعويض كيليان مبابي في سان جرمان، إذا رحل المهاجم الفرنسي هذا الصيف.

وأوضحت الصحيفة أن صفقة رونالدو ستشهد انتقال المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي إلى يوفنتوس، رغم تأكيد اللاعب الأرجنتيني مؤخرا بأن مستقبله في باريس.