نابلس - النجاح - أطلق في وقت متأخر من يوم الاثنين، سراح النجم البرازيلي السابق رونالدينيو بعد خمسة أشهر من احتجازه في الباراغواي بتهمة دخول البلاد بواسطة جواز سفر مزور.

واعلن قاضي التحقيق في العاصمة أسونسيون غوستافو أماريا، أيضا إطلاق سراح شقيق رونالدينيو، روبرتو دي أسيس موريرا الذي وجهت إليه التهمة ذاتها.

وكان الشقيقان قد احتجزا في السادس من مارس الماضي في إطار هذه القضية.

ويعد رونالدينيو من أبرز اللاعبين في تاريخ كرة القدم، وقد أحرز تقريبا كل الألقاب المتاحة له من كأس عالم 2002، كوبا أميركا، كأس القارات، دوري أبطال أوروبا، الدوري الإسباني والإيطالي، والكرة الذهبية.