نابلس - النجاح - وقالت صحيفة  "آس" الإسبانية إن الهولندي باتريك كلايفرت، المهاجم السابق لنادي برشلونة والرئيس الحالي لأكاديمية "البارسا"، من بين المرشحين لتولي مسؤولية تدريب "البلاوغرانا".

وفجرت مفاجأة من العيار الثقيل، بنشرها تقريرا عن المرشحين لتدريب برشلونة، خلفا للمدير الفني كيكي سيتين، الذي باتت أيامه معدودة في ملعب "كامب نو".

وبرز أيضا، اسم المدافع الدولي الفرنسي السابق لوران بلان، ضمن قائمة المرشحين لقيادة الفريق الكتالوني.

ويعد كلايفرت، الذي دافع عن ألوان نادي برشلونة بين العامين 1998 و2004، من بين أفضل المهاجمين الذين تقمصوا دور المهاجم الصريح في صفوف نادي برشلونة ومنتخب هولندا، ولكن على مستوى التدريب، تبقى تجربته فقيرة جدا، حيث سبق له العمل لفترة قصيرة كمساعد لمدرب منتحب الكاميرون قبل أن يعود ليترأس أكاديمية برشلونة.

وأشارت "آس" إلى أن وكيل الأعمال البرتغالي الشهير، خورخي مينديز، هو من اقترح اسم بلان على إدارة برشلونة، ليكون مدربا للفريق لموسم واحد، قبل تولي الأسطوة تشافي هرنانديز، مسؤولية تدريب "البارسا"" اعتبارا من موسم 2021/2022.

أما بلان، الذي توج كلاعب بمونديال 1998 مع منتخب فرنسا، وعلى النقيض من كلايفرت، فله مشوار تدريبي غني نوعا ما، إذ سبق له تحمل مسؤولية الإشراف على ناديي بوردو وباريس سان جيرمان، وتوج مع الأخير بالعديد من الألقاب المحلية.

وبحسب تقارير إعلامية عدة، فإن نجم خط وسط برشلونة السابق تشافي، يرفض حاليا تدريب الفريق، وينتظر فوز المرشح فيكتور فونت، برئاسة النادي الكتالوني في الانتخابات المقررة في العام 2021.