نابلس - النجاح الإخباري -  أكد نادي أيندهوفن المنافس في دوري الأضواء الهولندي لكرة القدم في بيان يوم الاثنين إنه استغنى عن خدمات المدرب مارك فان بومل بسبب ”النتائج المخيبة مؤخرا“.

يشار أن أيندهوفن خسر 3-1 أمام غريمه فينوورد في الدوري يوم الأحد ليتراجع للمركز الرابع في الترتيب برصيد 31 نقطة متأخرا بعشر نقاط عن أياكس امستردام المتصدر الذي يتساوى برصيد 41 نقطة مع الكمار الثاني.

كما من المرجح رحيل فان بومل، الذي يقود أيندهوفن منذ يونيو حزيران من العام الماضي، عن منصبه بعد سلسلة من ست هزائم وأربعة تعادلات وانتصارين في آخر 12 مباراة خاضها الفريق في كل المسابقات.

وقال تون جربراندز المدير العام للنادي في بيان ”عروض الفريق ونتائجه لا ترتقي لطموحات النادي وتوقعات أنصاره.

 وقال أيندهوفن إنه سيعين مدربا مؤقتا في وقت لاحق يوم الاثنين.