رام الله - النجاح - استنكر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لمقر نادي سلوان.

وأصدر جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الأحد، بيانًا صحفيًا حول الأحداث التي شهدها مقر سلوان إثر تعرضه لاقتحام من قبل قوات الاحتلال الصهيوني، بالإضافة إلى عملية التنكيل التي حدثت لأعضاء الهيئة العامة والإدارية.

وقال الاتحاد إن رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم يستنكر هذا السلوك الذي أصبح نهجًا يمارس بشكل يومي ضد المؤسسات الرياضية واللاعبين والمنشآت الرياضية الفلسطينية.

وأضاف أن الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم منذ لحظة اقتحام النادي خاطب كافة الجهات ذات العلاقة وهي الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي وكافة الاتحادات القارية والعربية، وأطلع العديد من أصحاب الشأن على ما قامت به قوات الاحتلال الصهيونية من تحطيم لمقتنيات النادي وأجهزة التصوير.