النجاح - كشف مدرب أتلتيكو مدريد دييغو سيميوني أن مهاجمه فرناندو توريس الذي أصيب بارتجاج في دماغه بإمكانه العودة إلى الملاعب الأربعاء المقبل خلال المواجهة ضد باير ليفركوزن في دوري أبطال أوروبا.

وكان توريس فقد الوعي في إثر اصطدامه بأحد لاعبي ديبورتيفو لا كورونا قبل ثمانية أيام ونقل على الفور إلى المستشفى، حيث أجري له تصوير بالأشعة أظهر أن إصابته ليست خطرة.
وقال سيميوني: إنه يتعافى ونعتقد أنه سيكون جاهزا لمباراة الأربعاء في ذهاب الدور ثمن النهائي من البطولة القارية.

وتقام مباراة الإياب على ملعب أتلتيكو فيسنتي كالديرون، علما أن النادي الإسباني كان قد فاز خارج أرضه 4-2.

وسيغيب توريس عن مباراة ناديه ضد غرناطة في الدوري المحلي غدا السبت، ومثله الفرنسي كيفن غاميرو الذي يعاني من آلام بمنطقة البطن.