النجاح - صحيحٌ أنَّ دوامات العمل في بعض المؤسسات العربيّة تُخفَّض خلال رمضان، ولكن على الرغم من ذلك تتكرَّر الشكوى من ضيق الوقت في صفوف العاملات، اللاتي يتولَّين شؤون المنزل. وفي هذا الإطار، نقدم لكم هذه النصائح موفِّرة للوقت، خاصة بالمرأة العاملة في رمضان:

• عند التحضير لدعوة منزليَّة، يجب التخطيط لها مُسبَّقًا، مع شراء الأغراض والمستلزمات في يوم العطلة الأسبوعيَّة. كما يُعدُّ بعض الأطعمة، لا سيَّما الفطائر والمعجنات وأقراص الكبَّة قبل وقت طويل، مع الاحتفاظ بها داخل الثلَّاجة، ما يختصر الوقت عند تجهيزها للأكل.
• بعد العودة من العمل، لا بُدَّ من أخذ قسط من الراحة لنصف الساعة، بهدف استعادة النشاط لإعداد وجبة الفطور.

• يُفضَّل غسل الحلل والقدور المُستعملة أثناء الطهو فورًا، حتَّى لا تتراكم مع أدوات المائدة بعد الفطور، ما يُكلِّف ربَّة المنزل قضاء وقت طويل في مقابل حوض الجلي.
• يجب تحديد وقت للراحة بعد الفطور، لارتشاف فنجان القهوة، أو الجلوس مع الأطفال.

• تُجهَّز وجبة السحور أو بعض الأطعمة لإفطار في اليوم التالي، أثناء مشاهدة المسلسلات مساءً، فتُثلَّج.