قلقيلية - النجاح - أعلنت حركة "فتح" إقليم قلقيلية، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، اليوم الأحد، أنهما نصبا خيَّما في قرية عزون عتمة جنوب قلقيلية، لاستقبال العمال العائدين من أراضي الـ48، لمحاصرة تفشي فيروس كورونا.

وكشف أمين سر "فتح" -منطقة الشهيدة مريم- مجدي أبو حجلة أنه تم نصب خيم بالقرية، على مقربة من بوابات جدار الضم والتوسع العنصري، لاستقبال العمال العائدين من أراضي الـ48، وعمل الفحصوات اللازمة لهم، ودعوتهم لحجر أنفسهم في منازلهم 14 يوما. بحسب وفا.

وبين أبو حجلة أن القرية لها خصوصية وعناية فائقة من قبل الجهات المختصة، لتجنب وصول الفيروس عن طريقها، خاصة أنها قريبة من أراضي الـ48، وتعتبر منفذا للعمال.

ولفت إلى أن القرية يحيط بها جدار الضم والتوسع العنصري بوجود خمس بوابات حديدة عليها، ليبقي الاحتلال على طريق واحد فقط يربطها مع باقي القرى.