نابلس - النجاح - جرفت قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأحد، مساحات من اراضي المواطنين في بلدة الظاهرية، جنوب الخليل في الضفة الغربية قرب مستوطنة "شمعة" المقامة على اراضيهم.

وأغرق مستوطنو "عصيون"،  بالمياه العادمة كروم عنب في بلدة بيت أمر شمال الخليل في الضفة الغربية.

وأفاد شهود عيان بأن مستوطني تجمع مستوطنات "غوش عصيون" المقام على اراضي المواطنين، ضخوا مياها عادمة، وأغرقوا عدة دونمات مزروعة بالعنب في منطقة وادي شخيت شمال البلدة، والتي تعود ملكيتها لعائلات صبارنة، وعوض، وبحر، بهدف إتلاف المحصول السنوي، وإلحاق الأضرار بالمزارعين، لإبعادهم عن أراضيهم.

يذكر أن المزارعين في المناطق المحاذية للمستوطنات المقامة على أراضي المواطنين شمال الخليل يعانون من هذه الممارسات بشكل مستمر في هذا الوقت من كل عام، كما أن خسائر فادحة تلحق بهم جراء إتلاف مزروعاتهم وإلحاق الضرر بها بسبب غمر المنطقة بالمياه العادمة التي تلوثها وتقضي على الكثير من الأشجار نتيجة التلوث.