ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - تشير الأبحاث إلى أن تناول 50 جرام من الأرز يومياً قد يساعد في منع السمنة.

حيث أثبت العلماء أن مستويات السمنة أقل بكثير في البلدان التي تستهلك كميات كبيرة من الأرز.

في حين أن البلدان التي يقل فيها متوسط ​​تناول الأرز لديها معدلات أعلى من الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة  وفقاً لدراسة دولية شملت 136 دولة.

ويقول الباحثون إن الألياف الموجودة في الحبوب الكاملة مثل الأرز قد تزيد من الشعور بالامتلاء وتمنع الإفراط في تناول الطعام.

وقادت البحث البروفسور توموكو إيماي في كيوتو باليابان وبحث في استهلاك الأرز من حيث الجرام في اليوم للشخص الواحد وتناول السعرات الحرارية في 136 دولة.

وفحص الفريق بيانات مؤشر كتلة الجسم (BMI) وهو مقياس للدهون في الجسم بناء على الوزن بالنسبة إلى للطول.

وقال البروفيسور إيماي: 'تشير الجمعيات المرصودة إلى أن معدل السمنة منخفض في البلدان التي تتناول الأرز كغذاء أساسي لذلك فإن الطعام الياباني أو النظام الغذائي الآسيوي القائم على الأرز قد يساعد في منع السمنة".

وأضاف أنه يجب التوصية بتناول المزيد من الأرز "بالنظر إلى ارتفاع مستويات السمنة في جميع أنحاء العالم".

وخلص الباحثون إلى أن: "انتشار السمنة كان أقل بشكل ملحوظ في البلدان التي يرتفع فيها استهلاك الأرز".

وقالوا إن النتائج لا تزال صحيحة حتى بعد السيطرة على نمط الحياة والمؤشرات الاجتماعية والاقتصادية.

وحسب الباحثون أنه حتى الزيادة المتواضعة في استهلاك الأرز يمكن أن تقلل من انتشار السمنة في جميع أنحاء العالم.

وقدمت الدراسة التي رحب بها الخبراء في المؤتمر الأوروبي للسمنة في غلاسكو.