النجاح - كثير من الأشخاص يبحثون عن وسيلة نقل يومية تجعلهم أكثر سعادة، ما جعل الباحثين يدرسون عن أفضل وسيلة تجعل الإنسان أكثر رفاهية عند ذهابه للعمل.

ووفقًا للموقع الطبى الأمريكى “MedicalXpress”، قام الدكتور "يينجلينج فان"، أستاذ علم النفس في كلية همفري وباحث في مركز دراسات النقل، وزميل من جامعة نورث وست الصينية، بفحص كيفية تأثير طريقة الرحلة، والمدة، والغرض، والرفقة على رفاهية الشخص في الولايات المتحدة.

وقال "فان": "تلعب المواصلات دورًا مهما في حياتنا اليومية، ويقضي الأمريكيون الكثير من الوقت يوميًا في الرحلات اليومية، فمن المهم معرفة ما إذا كانت بعض أنواع الرحلات من المرجح أن تحفز العواطف الإيجابية.

وتضمنت نتائج الدراسة المرتبطة بأنماط السفر ما يلي:

  • ركوب الدراجات هو أسعد وسيلة للنقل
  • بين قيادة السيارة والركوب في سيارة، يقول المستطلعون أن القيادة أكثر إجهادًا
  • النقل العام هو الأقل سعادة وأقل معنى.

وبناءً على هذه النتائج، أوصى الباحثون بالترويج لركوب الدراجات ويستخدمها في الوقت الحالي حوالي 1٪ من ركاب الولايات المتحدة.

وجد الباحثون أيضًا أن:

  • مدة الرحلة لديها ارتباط سلبي مع السعادة وارتباط إيجابي مع الإجهاد؛