نابلس - النجاح الإخباري -  كشفت صحيفة يديعوت أحرنوت نقلاً عن مصادر أمنية أن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أزال اعتراضه على مشاركة السلطة الفلسطينية فيما يسمى بخطة "اليوم التالي" من حرب غزة.

وسارع مكتب رئيس الوزراء إلى نفي الخبر ، قائلاً بأن التقارير التي تحدثت أن رئيس الوزراء نتنياهو سحب اعتراضه على مشاركة السلطة في اليوم التالي كاذبة .

ووفقا لبيان مكتب نتنياهو، فإن رئيس الوزراء ثابت على موقفه" بأن من يمولون الإرهاب، إن دعم الإرهاب والتثقيف من أجل الإرهاب، بما في ذلك السلطة الفلسطينية لا يمكن أن يكونوا شركاء في إدارة غزة في اليوم التالي.

وكان نتنياهو اعرب عن معارضته التامة لمشاركة السلطة في خطة اليوم التالي لحرب غزة. بل إن وزير جيشه جالانت انتقده ، قائلاً إن "نهاية الحكم العسكري لن يتحقق اليوم التالي لحماس إلا من خلال سيطرة العناصر الفلسطينية بدعم دولي، والتي ستكون بديلاً حكومياً لحماس". هذه مصلحة وطنية إسرائيلية".