وكالات - النجاح - ذكرت القناة 13 العبرية، أن الاحتلال الإسرائيلي والشاباك، زعموا أنهم عثروا على كميات من المتفجرات تتبع لعناصر من حركة حماس في قرية بدو بمنطقة رام الله .

وأوضحت القناة العبرية أن تلك الكميات "تم إخفاؤها في بئر مياه بعمق عدة أمتار"، مضيفة أنه "تم اكتشافها بعد معلومات استخبارية دقيقة". وفق وصفها

وأضافت أن "التقديرات أشارت إلى أن المتفجرات معدة لعدد من الهجمات في داخل الاراضي المحتلة".

في سياق متصل، قالت القناة 12 العبرية، إن "الاحتلال الإسرائيلي ضبط كمية كبيرة من المتفجرات والعبوات الناسفة التي كان من المفترض أن تستخدمها “الخلية” التي تم اغتيالها في القدس وجنين والتي تتبع لحركة حماس".

ووفق القناة العبرية، فإن “الخلية” خططت لهجوم كبير في مدينة القدس، مشيرةً إلى أن عدد المعتقلين من أفراد الخلية بلغ 20 حتى الآن، وأن العملية لم تنته بعد.

وزعمت القناة أن "مهندس الخلية الذي قام بتصنيع العبوات الناسفة وتجهيز المواد المتفجرة، هو أحد الجرحى في العملية العسكرية بقرية برقين جنوب غرب جنين، وتم اعتقاله ويخضع للتحقيق".