نابلس - النجاح - وصل رئيس هندوراس، خوان اورلاندو هرنانديز، إلى دولة الاحتلال للمشاركة بافتتاح سفارة بلاده في القدس، وستكون السفارة الرابعة في مدينة القدس، بعد الولايات المتحدة وغواتيمالا وكوسوفو.

وسيقوم الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، صباح اليوم باستقبال هرنانديز، وبعدها سيصل الضيف إلى ديوان رئيس الحكومة حيث سيجتمع هناك مع رئيس الحكومة الإسرائيلية الجديد، نفتالي بينيت.

وهذا هو الاجتماع السياسي الأول الذي يجريه بينيت مع شخصية سياسية خارجية، وسيوقع معه اتفاقيتين إحداهما في مجال المساعدات الخارجية. 

وبعد ذلك، سيصل هرنانديز إلى موقع السفارة الجديدة لبلاده في مدينة القدس، المقامة إلى جانب سفارة غواتيمالا. وسيحضر افتتاح السفارة كل من بينيت ووزير الخارجية يائير لابيد، ومن المتوقع أن يجتمع هرنانديز مع رئيس الحكومة السابق، زعيم المعارضة، بنيامين نتنياهو. 

يشار إلى أن دولة الاحتلال فتحت سفارة جديدة لها في تيغوسيغالبا، عاصمة هندوراس، وصادقت حكومة الاحتلال يوم الأحد على تعيين، الداد جولان روزنبرغ، بمنصب السفير الإسرائيلي في هندوراس.