وكالات - النجاح - قرر مجلس حكومة الاحتلال المصغر، "كابينت الاحتلال" مساء اليوم الاثنين، توجيه ضربات عسكرية قوية لقطاع غزة.

أعلنت مديرية الصحة، بغزة، عن وصول تسعة شهداء من بينهم 3 أطفال وعدد من الإصابات الى مستشفى بيت حانون، شمال قطاع غزة.

يأتي ذلك بعدما شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي عدة غارات، بعد وقت قليل من قصف المقاومة الفلسطينية لمدينة القدس المحتلة، ودوت صفارات الإنذار اليوم الاثنين، في مدينة القدس المحتلة، ومناطق غلاف غزة.

ووجهت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس ضربةً صاروخيةً للاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة رداً على جرائمه وعدوانه على المدينة المقدسة وتنكيله بأهلنا في الشيخ جراح والمسجد الأقصى.

وقال أبو عبيدة الناطق باسم القسام في إعلان "هذه رسالة على العدو أن يفهمها جيداً، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا".

من جهتها، اعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي عن قصف مستوطنة سديروت القريبة من قطاع غزة بـرشقة صاروخية من 30 صاروخا.

كما أعلنت السرايا عن استهداف جيب عسكري للاحتلال شمال القطاع بصاروخ موجه.

واعترف الاحتلال بإصابة مستوطن إسرائيلي جراء هذا الاستهداف، زاعما عدم وقوع إصابات في صفوف العسكريين.

وأعلنت أذرع عسكرية لفصائل المقاومة من جانبها عن قصف مستوطنات ومدن في المستوطنات بالصواريخ والقذائف الصاروخية.

وتواصل فصائل المقاومة إطلاق رشقات صاروخية تجاه المستوطنات والمدن المحتلة.