النجاح - قالت شخصيات بارزة في حزب "يمينا" الذي يترأسه نفتالي بينيت، في محادثات مغلقة، إن الحزب قد يوافق على الانضمام إلى ائتلاف حكومي برئاسة بنيامين نتنياهو، على التوجه لانتخابات أخرى ستكون الخامسة بغضون عامين.

وبحسب إذاعة "كان"، فإن شخصيات في "يمينا" ناقشت بجلسة مغلقة للحزب إمكانية الانضمام لحكومة برئاسة نتنياهو، بحال كان الاختيار بين تشكيل مثل هذه الحكومة أو التوجه إلى انتخابات خامسة.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن بعض الشخصيات في "يمينا" قولهم إنه "خلافا لكل الوعود، ليس من المستعبد الانضمام لحكومة الليكود برئاسة نتنياهو لتجنب انتخابات خامسة".

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن هذه التصريحات لشخصيات اعتبارية من "يمينا"، بمثابة أوضح تصريح صادر عن شخصيات من "يمينا"، يتعلق بالانضمام إلى حكومة مستقبلية برئاسة نتنياهو، وذلك على الرغم من تصريحات بينيت العلنية بأنه ينوي استبدال رئيس الحكومة الحالي.

واعتبرت الإذاعة الإسرائيلية ما ورد من مناقشات داخلية في "يمينا" تعزيزا للتوجه والموقف المتبلور مؤخرا، بعد تصريحات بينيت في الأسبوع الماضي بأنه لن ينضم إلى حكومة برئاسة يائير لابيد.