وكالات - النجاح -  يدرس أرييه درعي زعيم حزب شاس الحريدي، ووزير الداخلية في الحكومة الحالية، بتقديم استقالته من الحكومة الإسرائيلية.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن درعي يفكر جديًا بالاستقالة بعد اتهامات وجهها إلى جانب زعماء أحزاب الحريديم بانتهاك رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزارة الصحة، للاتفاق بينهم بشأن المدارس الدينية.