النجاح - أكد المحلل العسكري في موقع "واللا" العبري، أمير بوحبوط، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي يتأهب لزيارة  وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو إلى دولة الاحتلال الأسبوع المقبل.

وقال بوحبوط "هذا يبدو كمحاولة لإدخال خطوة في الدقيقة التسعين ضد إيران من أجل تقييد إدارة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن وألا يتمكن من تنفيذ خطوات براغماتية مقابل نظام آيات الله. وحسب مصادر ، فإن رئيس أركان الجيش أفيف كوخافي قلق جدا من إدارة بايدن".

وحسب بوحبوط، فإن جيش الاحتلال الإسرائيلي سيجري تقييما للوضع إزاء التغييرات السياسية والأمنية في إدارة بايدن.

واستبعد تقرير نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" أن تشن إدارة ترامب هجوما عسكريا ضد إيران أو غيرها خلال الشهرين المقبلين، فيما رجح التقرير أن إدارة ترامب ستسعى إلى سحب القوات الأميركية من أفغانستان في أسرع وقت.

وجاء في بيان وزارة الخارجية الأميركية حول جولة بومبيو أنه سيتحدث مع رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو حول استمرار اتفاقيات التطبيع، وكذلك عن الجهود المشتركة مع دول في الخليج في الصراع ضد إيران. وسيبحث بومبيو في الإمارات قضايا أمنية متعلقة بإيران.