نابلس - النجاح - وصفت وزيرة خارجية الاحتلال "الإسرائيلية" السابقة، تسيبي ليفني، اعتزام رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ضم أجزاء من الضفة الغربية بأنه "خطأ تاريخي".

وقالت ليفني في حوار مع شبكة "CNN": "اعتقد أن ضم نحو 30% من الضفة الغربية يعني الاستغناء عن السلام المأمول مستقبلا، واعتقد أن هذا ضد المصالح الإسرائيلية".

وأعربت عن إيمانها "بفكرة حل الدولتين والتعايش جنبا إلى جنب بسلام وأمن، وبأن القيام بهذه الخطوات أحادية الجانب (الضم) يعني بالحقيقة أن "إسرائيل" ستتجاوز وتتخطى نقطة اللاعودة، وهذا أمر ليس فقط لإسرائيل وبل للفلسطينيين يعتبر خطأ تاريخيا ضخما".