النجاح - من المقرر أن تعقد حكومة الاحتلال، اليوم الأحد، جلسة خاصة لبحث إقرار المزيد من التسهيلات على الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

ولفتت القناة 12 الإسرائيلية إلى أن حكومة الاحتلال ستبحث هذه التسهيلات على الرغم من مخاوف مسؤولين في وزارة الصحة من تجدد الوباء، في ظل ما يعتبرونه "عدم التزام الأغلبية في التعليمات خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة".

ومن المتوقع أن تناقش حكومة الاحتلال التسهيلات التالية:
إلغاء القيد الذي يحد من حركة المواطنين حتى مسافة 100 متر من أماكن سكنهم؛
السماح بزيارة الحدائق والمتنزهات العامة؛
غرف استضافة (تسيمر)؛
عودة الطلاب الجامعيين إلى المؤسسات الأكاديمية بمجموعات لا تتجاوز الـ15 طالبا (الأولوية لمواصلة التعليم عن بعد)؛
> فتح المراكز التجارية خلال أسبوعين، وفي مرحلة لاحقة، فتح الأسواق المفتوحة.

وتضغط وزارة المالية الإسرائيلية، باتجاه المصادقة على فتح المجمعات التجارية والأسواق اعتبارا من يوم الثلاثاء المقبل، عبر السماح لاستخدام تطبيق إلكتروني لتعقب الزوار، فيما تعارض وزارة الصحة هذه الخطوة بشدة.