وكالات - النجاح - أكد رئيس القائمة العربية المشتركة أيمن عودة، اليوم الخميس، إنه لم يكن لدى القائمة أي اتفاق مع حزب أزرق - أبيض بزعامة بيني غانتس.

وأوضح عودة في تغريدة له عبر" تويتر" ، "إن القائمة لم تكن ضمن أي تكتيك لحزب أزرق - أبيض وأنها ليست شريك طبيعي له. مشيرًا إلى أن شركاء غانتس الطبيعيين هم حزب موشيه يعلون وعمير بيرتس وغيرهم".

وقال "نحن خارج أي تكتيك، ولكن نعمل وعملنا وفق مبدأ ورؤية إسقاط نتنياهو". رافضًا تحميل حزب التجمع المسؤولية عن فشل إسقاط نتنياهو.

وأضاف "أنا ضد موقف التجمع، لكن ليس مع تحميله المسؤولية، لأن حزب أزرق - أبيض أردوا هذا الأمر". في إشارة إلى أن حزب غانتس كان مرتاحًا لموقف حزب التجمع بعدم التوصية الكاملة من القائمة المشتركة له.

وتشهد "إسرائيل" منذ إعلان النتائج الأولية لانتخابات البرلمان (الكنيست) الأسبوع الماضي، سباقا سياسيا ساخنا بين حزب "الليكود" بزعامة بنيامين نتنياهو، وائتلاف "أزرق أبيض" بقيادة بيني غانتس، لحشد أكبر عدد من مقاعد البرلمان تؤهل أحدهما لتشكيل الحكومة المقبلة.