نابلس - النجاح - أظهر استطلاع اجرته منظمة مبادرة جنيف قبل عشرة ايام ونشرته صحيفة هآرتس العبرية اليوم الخميس، أن أغلبية كبيرة من الناخبين لصالح حزب "مناعة اسرائيل" بزعامة غانتس، وحزب "الليكود" بزعامة نتنياهو، تؤيد وتدعم الانفصال عن الفلسطينيين .

وعلى الرغم من محاولات غانتس التخفيف من مواقفه السياسية في فك الارتباط والانفصال عن الفلسطينيين حتى لا ينظر اليه كيساري الا ان اغلبية ساحقة من الناخبين الاسرائيليين تدعم مواقف اليسار تجاه القضية الفلسطينية، وترى في المستوطنات عبئا امنيا، وان حزب غانتس سوف يلزم نفسه بإنشاء حدود بين اسرائيل والفلسطينيين خلال عامين وتشجيع التوصل الى اتفاق بين اسرائيل والفلسطينيين.

إلى ذلك اظهر استطلاع أجرته القناة الاخبارية 13، ونشرته صحيفة هآرتس مساء اليوم، أن ائتلاف بين غانتس ولبيد يحقق فوزاً بـ 36 مقعدا، ويليهم حزب الليكود بـ 32 مقعداً وحزب اليمين الجديد ب، 9 مقاعد بينما يتراجع حزب العمل إلى 5 مقاعد.