نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - أعلن مدير شرطة الاحتلال في القدس"يورام هاليفي"، الأحد، عن تقديم استقالته من منصبه في شرطة الاحتلال، والانسحاب من الترشح لمنصب رئيس شرطة الاحتلال، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري.

وأشار "هاليفي" إلى أنه أخبر ما يسمى وزير أمن الاحتلال الداخلي "جلعاد اردان" أنه لا يريد أن يكون جزء من هذا الصراع، ولذلك قدم استقالته من شرطة الاحتلال.

وأشارت مصادر مطلعة إلى أنه تم رفض تعيين "هاليفي" في منصب مدير شرطة الاحتلال بقرار سياسي، بسبب طبيعة شخصيته التي لا يفضلها الساسة في حكومة الاحتلال.

والجدير بالذكر بأن قرار تعيين منصب مدير شرطة الاحتلال، خلفًا ل"روني الشيخ"، أثار عدة مشاكل في الأوساط السياسية في حكومة الاحتلال.

وخاصة عندما رفضت لجنة "غولدبرغ" تعيين مدير شرطة الاحتلال السابق في "تل أبيب"، موشيه ادري، في منصب رئيس شرطة الاحتلال على خلفية لقاء أجراه مع محامي يمثل ضابطا اشتكى ضد أدري أمام اللجنة، فقرر رئيس اللجنة، القاضي السابق، أليعزر غولدبرغ، إلغاء التعيين، ووصف تصرف أدري بأنه غير لائق وسيلاحقه طوال فترة تعيينه.

وكان "اردان" أعلن أنه سيتمسك بقرار تعيين "ادري" رغم كل الانتقادات، ولكن "ادري" فضل الانسحاب من الترشح لهذا المنصب خوفًا من انتشار المزيد من الاشاعات حوله بسبب "الشيخ".