ترجمة : علا عامر - النجاح - أكدت وزارة خارجية الولايات المتحدة على صحة رأي الحكومة الإسرائيلية في خطورة خطوة بيع روسيا صواريخ إس_300 إلى سوريا، وفقًا لما ترجمه موقع النجاح الإخباري عن صحيفة تايمز أوف إسرائيل العبرية.

حيث صرحت  المتحدثة بإسم وزارة الخارجية الأمريكية "هيذر ناورت" :" لم تستطيع الولايات المتحدة بعد تأكيد خبر نقل صواريخ إس_300 إلى سوريا، ولكنها ستكون مسألة قلقة في حال ثبات صحتها".

وأضافت :"آمل أن لا تكون هذه الأنباء صحيحة، لأن هذا سيكون نوع خطير من أنواع التصعيد"، على حد قولها.

يأتي هذا بعد أن بذلت الأطراف الأمريكية والإسرائيلية مجهودها لإقناع روسيا بالتراجع عن هذا القرار.

هذا وصرح مسؤول أمني رفيع  في إسرائيل بأن إمتلاك سوريا صواريخ إس 300 هو بمثابة تحدي معقد وصعب أمام إسرائيل.

والجدير بالذكر بأن هذه الخطوة تأتي في ظل توتر العلاقات السياسية بين روسيا وإسرائيل، وخاصة بعد إصدار وكالة الدفاع الروسية بيانًا تكذب فيه إدعاءات إسرائيل بشأن حادثة وقوع الطائرة الروسية في سوريا.

وأشارت وكالة الدفاع الروسية بأنه تم إتخاذ قرار بيع صواريخ إس_300 إلى سوريا من أجل توطيد أمنها، وحمايتها ضد الغارات الخارجية.