ترجمة : علا عامر - النجاح -  إتهم وزير الدفاع الإيراني" أمير حاتمي" رئيس الوزراء الاسرائيلي" بنيامين نتنياهو" بأنه هو المسبب الرئيسي وراء كافة الأزمات التي يمر بها الشرق الأوسط، وذلك من أجل تحقيق هدفه في تدمير الاقتصاد الايراني، على حد قوله.

وأشار "حاتمي" خلال مقابلة له مع تلفزيون الميادين اللبناني، بأن تهديدات اسرائيل بضرب ايران هي تهديدات فارغة لا تثير اهتمام ايران.

كما وكشف "حاتمي" عن أن ايران وقعت اتفاق مع الحكومة السورية من أجب اعادة بناء جيشها بعد الانتهاء من الحرب الأهلية.

وقال "حاتمي ":" أعتقد أن نتنياهو يحاول الابقاء على جو من التوتر في المنطقة من أجل الاضرار باقتصاد الدولة الايرانية".

وتابع:" ويما أنني أعرف القدرات التي تتمتع بها إيران، فإنني أجزم بأنها تهديدات  إسرائيل هي تهديدات فارغة بعيدة كل البعد عن الحقيقة".

ونوهه "حاتمي" إلى إن الحكومة السورية لها حق الرد على كافة الاعتداءات التي تتعرص لها، ونحن كحلفاء لها سوف نشارك في عملية االرد ضد أعدائها"ز

وأشارت وكالة تسنيم الإيرانية بأنه تم توقيع إتفاقية إعادة بناء الجيش السوري بعد اجتماع حاتمي بالرئيس بشار الأسد.

والجدير بالذكر هو أن إيران كانت داعما أساسيا للرئيس بشار من كافة الجوانب خلال الحرب الأهلية التي اندلعت في سوريا واستمرت لمدة 7 سنوات.