النجاح - أكد ما يسمى بنائب وزير الأمن الإسرائيلي، إيلي بن دهان، اليوم الاثنين، أن إسرائيل نقلت رسالة إلى حركة حماس تتعلق بالوضع الأمني المتوتر مع قطاع غزة.


وقال بن دهان، وفق ما أوردت القناة السابعة الإسرائيلية: "تدرك حماس جيداً أنه إذا كانت هناك جولة حرب أخرى فإنها ستدفع ثمناً لم تدفعه من قبل".

وأضاف: "إسرائيل لن تتمكن من كبح نفسها والتصرف بطريقة معتدلة حينها، ونحن نقلنا الرسالة بوضوح وحماس فهمت الرسالة".