ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - تلقى زعماء حركة المستوطنين بالضفة الغربية دعوات شخصية من السفارة الامريكية فى تل ابيب لحضور خطاب نائب الرئيس مايك بينس فى الكنيست.

ويعتبر دافيد فريدمان، السفير الامريكى لدى اسرائيل والمحامى السابق للرئيس الامريكى دونالد ترامب، مؤيدا قويا لحركة المستوطنين وقبل توليه منصبه الدبلوماسي، شغل منصب رئيس المنظمة التي تجمع التبرعات في الولايات المتحدة لتسوية بيت إيل ترامب نفسه تبرع إلى بيت إيل.

وقد تلقى كل من رئيس مجلس يشا (مجموعة الضغط الرسمية لحركة المستوطنين) ومدير مكتبها الخارجى دعوات لحضور الكنيست من السفارة الامريكية، وفقا لما ذكره المتحدث باسم المنظمة ييغال ديلمونى.

وقال دلمونى " هناك مناخ مناسب الآن مشيراً الى الموقف الاكثر تعاطفا من الادارة الامريكية الحالية تجاه النشاط الاستيطانى فى الضفة الغربيةوأضاف بأن عدداً من قادة المستوطنات فى الضفة الغربية قد دعوا ايضا لحضور خطاب الكينست.