النجاح - يحتفل اليهود في اسرائيل اليوم وغدا بعيد بوريم المعروف ايضا بعيد المساخر حيث درجت فيه العادة على ارتداء الاقنعة والتنكر.


ومن التقاليد التي يتميز بها عيد بوريم تبادل الهدايا بين الاصدقاء والجيران وتوزيع العطايا على الفقراء والمعوزين كي تشمل الفرحة الجميع.

من جهتها، فرضت  قوات الاحتلال طوقا أمنيا مشددا على الضفة ومنعت الفلسطينيين  من الدخول الى إسرائيل بسبب الأعياد.

يذكر أن هذا العيد يأتي احتفالا بذكرى نجاة اليهود في مملكة فارس القديمة من مؤامرة للقضاء عليه دبرها هامان رئيس وزراء الملك احشويروش في القرن الخامس قبل الميلاد حيث احبطت المؤامرة بفضل حنكة الملكة استير وعمها مردخاي.