وكالات - النجاح - جددت وزارة الخارجية العراقية، موقفها الثابت والداعم للقضية الفلسطينية، ورفضها بشكل قاطع مسألة التطبيع مع الاحتلال.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان نشرته وكالة الأنباء العراقية (واع): "نجدد موقف وزارة الخارجية، كما عُرف عنها، موقف العراق الثابت والداعم للقضية الفلسطينية وتنفيذ الحقوق المشروعة الكاملة للشعب الفلسطيني والرفض القاطع لمسألة التطبيع مع اسرائيل، وأن الموقف الحكومي العراقي يرى في ذلك أولوية تعاطيه".

وأضاف، أن "موقف العراق ثابت وداعم للقضية الفلسطينية ومع تنفيذ الحقوق المشروعة الكاملة للشعب الفلسطيني، كما أن العراق يرفض بشكل قاطع مسألة التطبيع مع إسرائيل".

وأشار إلى أن "وزير الخارجية فؤاد حسين أكد في مؤتمر حوار المنامة، كما الحال في جميع المحافل الدولية، حقَّ الشعب الفلسطيني ورفض جميع أشكال مسألة التطبيع".

وتابع أن "ما نقلته وسيلة إعلامية من تصريحات انتحلت صفة مؤسسة أخرى جرى دونَ التأكد من صحتها، لا سيما بعد أن جدد وأكد الوزير حسين قوله بـ"لا للتطبيع"، سواء في مؤتمر المنامة أو في مقابلات تلفزيونية متعددة".