نابلس - النجاح - دعت وزارة الخارجية "الإسرائيلية" رعاياها إلى عدم السفر على الإطلاق إلى إثيوبيا، في ظل استمرار التوترات في المنطقة، وذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست”، أن وزارة الخارجية بدأت أمس السبت إجلاء عائلات الدبلوماسيين الإسرائيليين من إثيوبيا


وأعلنت الحكومة الإثيوبية حالة الطوارئ على مستوى البلاد مؤخرا، وحثت سكان العاصمة على الدفاع عن مناطقهم.


وسيطرت الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي وجيش تحرير أورومو على بلدتي ديسي وكومبولتشا الرئيسيتين، في طريقهما إلى العاصمة، كما أعلنتا السيطرة أيضا على بلدة كيميس، التي تبعد 327 كيلومترا إلى الشمال من أديس آبابا.