وكالات - النجاح -  

أعلن المتحدث باسم قوات  الاحتلال الإسرائيلي، وصول حاملة طائرات مروحية أمريكية يوم أمس في ميناء إيلات على متنها مئات الجنود وقوات المارينز التابعة للقيادة المركزية الأمريكية،

وأشار المتحدث إلى أن القوات ستشارك  في تدريب مشترك متعدد الأذرع لمدة أسبوعين، تمارس خلاله قوات وحدة مكافحة "الإرهاب" وقوات الكوماندوز التعامل مع هجمات وأساليب قتالية في مناطق مفتوحة وحضرية.

بدورها، قالت القناة (12) الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء: "إن التدريبات جاءت قبيل إرسال الوحدة الأمريكية إلى منطقة الخليج العربي لكي تتولي مهمة الحفاظ على الأمن في المنطقة والتعامل مع السيناريوهات والأحداث المفاجئة الخطيرة، من بينها إمكانية سيطرة إيران على إحدى السفن أو قنصلية أمريكية".

 

وأضافت القناة، أن "هذه التدريبات تكتيكية وتأتي بعد ضم إسرائيل للقيادة الوسطى في الجيش الأمريكي التي تتولي مهمة الحفاظ على الأمن في الشرق الأوسط والخليج العربي".