وكالات - النجاح - شرح نائب وزير الطرق وإعمار المدن الإيراني خير الله خادمي تفاصيل الاتفاق الموقع بين إيران وأرمينيا لتعزيز البنى التحتية في مجال ترانزيت السلع.  
وأفاد خادمي بأنه سيتم وفقا لهذا الاتفاق "إنشاء طريق ترانزيت جديد في غضون شهر واحد داخل الأراضي الأرمينية، ليتم تسهيل عملية عبور الشاحنات الايرانية؛ وبما يغنيها عن استخدام الطرق السابقة ودفع الضرائب الإضافية الى سلطات باكو".

ولفت نائب وزير الطرق في إيران إلى زيارته الأخيرة إلى جمهورية أرمينيا ومباحثاته التي وصفها بـ "الجيدة" مع المسؤولين المعنيين هناك، حول ظروف الطرق السريعة بما في ذلك الطريق الذي يصل حدود "نوردوز" الإيرانية بمدينة يريفان.

وأشار إلى أن هذه المباحثات شهدت "وضع آليات مناسبة لإنشاء طريق جديد من شأنه أن يحل المشاكل الحالية لسائقي الشاحنات الإيرانية عند استخدامهم طريق "غوريس" – "قابان" بمسافة 21 كم داخل الأراضي الأذربيجانية؛ لافتا إلى أن سلطات هذا البلد تفرض على السائقين الإيرانيين دفع ضرائب إضافية.

وكشف خادمي أنه أكد خلال المباحثات مع المسؤولين بجمهورية أرمينيا، استعداد بلاده لتقديم الدعم، والتعاون من أجل تسريع وتيرة المراحل التنفيذية لهذا المشروع.