وكالات - النجاح - أفادت مصادر جزائرية أنه لا نية لدى الجزائر في تجديد عقد توريد الغاز لإسبانيا عبر الأنبوب الذي يعبر المغرب، مضيفة إنه لا توجد أية محادثات مع الجانب الإسباني في هذا الشأن.
وأوضحت المصادر لتلفزيون "النهار" الجزائري أن "عقد التوريد عبر الأراضي المغربية ينتهي في 31 أكتوبر القادم".

وتابعت أن "إمدادات الغاز مع إسبانيا ستكون عبر أنبوب "ميد غاز" فقط الذي يربط ميناء بني صاف بألميريا الإسبانية، ولا حاجة لتوريد الغاز عبر الأنبوب العابر للأراضي المغربية نحو إسبانيا".

وأكدت الجزائر إلتزامها بضمان الإمدادات وتغطية الطلب على الغاز الطبيعي.