نابلس - النجاح - قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن "جائحة كورونا العالمية لم تنته بعد"، داعيا المواطنين إلى التحلي بالمسؤولية والحذر، تزامنا مع رفع القيود.

وفي بيان له، أشار جونسون إلى أن "الإصابات ستزيد عندما نرفع القيود، ولذلك مع تأكيد خططنا اليوم ستكون رسالتنا واضحة، الحذر أمر مهم للغاية ويجب علينا جميعا تحمل المسؤولية حتى لا نتراجع عن تقدمنا".

ومن المقرر أن يعقد جونسون مؤتمرا صحفيا الاثنين يعلن فيه قراره النهائي بشأن رفع جميع قيود كورونا.

وكان جونسون قد طرح في الأسبوع الماضي مقترحات لإلغاء القواعد المتعلقة بوضع الكمامات والتواصل الاجتماعي وتعليمات العمل من المنزل، في ما أسماه "طريق باتجاه واحد إلى الحرية".

ومن المتوقع أن يؤكد جونسون خططا لإزالة جميع قيود كورونا المتبقية تقريبا في إنجلترا اعتبارا من 19 يوليو، على الرغم من ارتفاع الحالات إلى مستويات لم تشهدها البلاد منذ شهور.

 وتطبق بريطانيا أحد أسرع برامج التطعيم في العالم، مع تلقي أكثر من 87 في المئة من البالغين جرعة واحدة على الأقل من أحد لقاحات كورونا، وتلقى 66 في المئة جرعتين.

ورغم ذلك فقد شهدت الأسابيع الأخيرة ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات وصل إلى معدلات لم تشهدها البلاد منذ الشتاء.

وتقول الحكومة إنه على الرغم من زيادة الإصابات ما زالت الوفيات ودخول المستشفيات أقل بكثير من ذي قبل، وهذا دليل على أن اللقاحات تنقذ الأرواح.